أوغلو ولافروف يبحثان أوضاع سوريا في أنطاليا التركية

أعلنت وزارة الخارجية الروسية يوم أمس الأربعاء، أن وزيرا الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره التركي، مولود تشاووش أوغلو، سيناقشان قضايا الشأن السوري وتسريع عمل اللجنة الدستورية السورية في أنطاليا التركية.

وبحسب الخارجية الروسية؛ فإن لافروف وتشاووش أوغلو سيناقشان خلال اجتماع أنطاليا، الوضع في إدلب وفصل ما أسمته “الإرهابيين عن المعارضة المتدلة”، وإطلاق عمل اللجنة الدستورية السورية في أسرع وقت.

ولفتت إلى أن الأولوية في المفاوضات هي التسوية السياسية للصراع المستمر في سوريا، لإقامة حوار وطني شامل يستند إلى مبادئ القانون الدولي المعترف به عموما، وبصورة أساسية قرار مجلس الأمن رقم 2254 على وجه الخصوص.

وأشارت في بيانها إلى أن الوزيرين سيناقشان إمكانية إطلاق سريع لعمل اللجنة الدستورية المخصصة لتحديد أسس الهيكل السياسي المستقبلي في سوريا، وستشمل أجندة الاجتماع أيضا قضايا زيادة المساعدات الإنسانية للشعب السوري، وتهيئة الظروف لإعادة البنية التحتية المدمرة وعودة اللاجئين إلى البلاد.

ومن المفترض أن يزور لافروف أنطاليا يومي 28 و29 آذار الجاري، لحضور الاجتماع السابع لمجموعة التخطيط الاستراتيجي المشتركة، والتي تعمل في إطار مجلس التعاون رفيع المستوى بين روسيا وتركيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى