تركيا تدين استقبال الرئيس الفرنسي وفداً من ميليشيات قسد

أدانت تركيا استقبال الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون”، وفداً مما يسمى بـ “قوات سوريا الديمقراطية” (مليشيات قسد)، والتي يعتبر تنظيم “ي ب ك / بي كا كا” الإرهابي نواة تشكيلها.

وجاء ذلك في تصريحات أدلى بها المتحدث باسم الخارجية التركية “حامي أقصوي” يوم أمس الجمعة في معرض رده عن سؤال بهذا الشأن.

وفي وقتٍ سابق من يوم أمس الجمعة، قال “الإليزيه” في بيانٍ إن “ماكرون” كان قد استقبل وفداً من ميليشيات قسد”.

ووفق ما نشرته الخارجية التركية عبر موقعها الإلكتروني، قال “أقصوي”: “ندين استقبال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، وفداً مما يسمى قوات سوريا الديمقراطية، والتي يهيمن عليها “ب ي د/ ي ب ك” الذراع السوري لمنظمة “بي كا كا” الإرهابية”.

وأضاف “أقصوي”قائلاً: “هذه المحاولة لإضفاء شرعية مصطنعة لامتدادات المنظمة الإرهابية، تعد خطوة خاطئة للغاية لا تتوافق مع علاقات التحالف”.

وأكد “أقصوي” أهمية عدم السماح بالمضي قدماً في تنفيذ الأجندات التي تستهدف وحدة الكيان السياسي لسوريا، ووحدة أراضيها.

وشدد “أقصوي” على أن تركيا لن تتوانى عن اتخاذ التدابير التي تراها مناسبة من أجل ضمان أمنها القومي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى