تركيا تهدد بالإنسحاب من إتفاق أستانا في حال استمر القصف على إدلب

أفادت صحيفة عربية أن تركيا وجَّهت تهديداً لكل من روسيا وإيران بخصوص التصعيد الحاصل في محافظة إدلب منذ أسابيع والذي أدى إلى سقوط عشرات الشهداء والجرحى من المدنيين.

حيث قالت صحيفة “القدس العربي”: أن تركيا هددت موسكو وطهران بالانسحاب من مسار “أستانا” الذي بدأ في عام 2017 بشكل نهائي وبمراجعة قراراتها بخصوص عدد من الاتفاقيات المُوَقَّعة بينها وبين الدولتين في حال عدم محافظتهما على اتفاق إدلب.

وبحسب الصحيفة فإن أنقرة أبلغت قيادة الجبهة الوطنية للتحرير بالرد على قصف قوات الأسد لمدن وبلدات ريف إدلب، وأخبرتها بالاستعداد والتحسب للأسوأ، وأنها تبذل جهدها مع روسيا لوقف الهجوم.

وأضافت الصحيفة أن المسؤولين الأتراك أكدوا لقيادة الجبهة الوطنية عدم وجود عملية عسكرية برية لنظام الأسد في إدلب ما دامت نقاط المراقبة موجودة فيها، مشيرةً إلى أن هذا الكلام جاء بعد فشل روسيا وإيران بوقف خروقات اتفاق سوتشي.

الجدير بالذكر أن الميليشيات الموالية لروسيا وإيران صعَّدت في الآونة الأخيرة من قصفها للمناطق السكنية في الشمال السوري، وتركز معظمه في المنطقة منزوعة السلاح، ما أدى إلى سقوط عشرات الشهداء والجرحى من المدنيين ونزوح آلاف العوائل إلى مناطق أكثر أمناً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى