طلابٌ سوريونَ يحقّقونَ نجاحاتٍ مبهرةٍ في الجامعاتِ التركيّةِ

تفوّقُ أكثرَ من 40 طالباً جامعياً سورياً في الجامعات الحكومية التركيّة خلالَ العام الدراسي الحالي، فضلاً عن تفوّق آخرين في الجامعات الخاصة، وفقَ الأستاذ الجامعي زكريا ملاحفجي.

والذي قال لموقع “العربي الجديد”، إنَّ عددَ المتفوّقين من الطلاب السوريين هذا العام لافتٌ للانتباه بشكلٍ كبيرٍ، مطالباً بـ”القليل من الإنصاف لمن يؤجّج اليوم خطابَ الكراهية ضدَّ السوريين”.

بدوره، أكّد الأستاذ في جامعة ماردين التركية، مهنا بلال الرشيد، أنَّ السوريين يشكّلون معظمً خرّيجي الجامعة من الأقسام العربية، كما أنَّ بعضَ المتفوقين في الأقسام التركية سوريون أيضاً.

وأعرب الرشيدُ عن مخاوفِه، من تراجع أعدادِ الطلاب السوريين في الجامعات التركية، بعد رفعِ الأقساط في الجامعات الحكومية وزيادةِ التنمّر.

بدورها، تحدّثت الخرّيجةُ السورية ميس حاج بكري، التي كرّمتها جامعةُ بيكنت في إسطنبول كونَها من الثلاثة الأوائل في قسم الهندسة الطبيّة، عن تعرّضها وزملائِها لحوادثَ عنصرية، خلال التدريب في المستشفيات التركيّة، “بسبب الأحكامِ المسبقة المتعلّقة بالسوريين وتفشّي الأخبار الزائفة، من بينها الدراسةُ بالمجان أو أخذُ مقاعدِ الأتراك”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى