قرار بإعفاء من يتجاوز عمره 38 عاماً من الاحتياط والخدمة العسكرية بصفوف قوات الأسد

أصدرت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة التابعة لقوات الأسد قرارًا إداريًا باستبعاد الأفراد المدعوين للاحتياط من مواليد 1981 وما قبل.

ويشمل القرار، الذي نشرته وكالة أنباء النظام (سانا)، الأربعاء 6 من شباط، إعفاء المدعوين للاحتياط (غير الملتحقين) من الخدمة العسكرية، ممن تجاوزت أعمارهم الـ 38 عامًا.

وينص القرار أيضًا على “إنهاء الاحتفاظ والاستدعاء لصف الضباط والأفراد المحتفظ بهم والاحتياط المدني المدعو (ملتحق) من مواليد عام 1981 وما قبل”.

كما ينهي القرار الاحتفاظ والاستدعاء للضباط المحتفظ بهم والاحتياطيين من حملة شهادة الدكتوراه.

ومن المقرر أن يدخل القرار الإداري حيز التنفيذ اعتبارًا من تاريخ 15 شباط الحالي.

وكان نظام الأسد أصدر قرارًا إداريًا، في 31 من كانون الثاني الماضي، يقضي بتسريح من تجاوز عمره 42 عامًا من الخدمة الاحتياطية عدا الأطباء البشريين

ويأتي القرار بعد تكثيف قوات الأسد خلال الأيام الماضية دعوات الاحتياط لتشمل لأول مرة فئة الشباب من مواليد السبعينيات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى