مجهولون يلاحقون ميليشيات قسد في شرق الفرات

قتل 19 عنصراً من ميليشيات “قسد” إثر مهاجمتهم من قبل مجهولين في ريف دير الزور الشمالي، شرق نهر الفرات.

وأفادت شبكات محلية تعنى بأخبار المنطقة الشرقية، بمقتل 19 عنصراً من قسد بريف دير الزور الشمالي على يد مجهولين، مشيرةً إلى أنه قد عُثر على 11 عنصراً في بلدة برشم، و6 عناصر آخرين بالقرب من ضفة نهر الفرات وعنصرين آخرين في منزلهم في مدينة البصيرة.

وفي السياق نفسه، قُتل سبعة عناصر آخرين من قسد، بهجوم نفذه مجهولون مساء أمس الاثنين، في مدينة منبج بريف حلب الشرقي.

وقال “المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري” التابع لـ “قسد”، إن هجوماً “إرهابياً” استهدف حاجزاً للأخيرة على مدخل مدينة منبج عند الساعة 12 ليلاً، أدى لمقتل سبعة من عناصر الحاجز، وعقب الهجوم، شهدت المنطقة استنفاراً أمنياً واسعاً من ميليشيات قسد بحثاً عن المنفّذين.

وقبل أسبوعين، أدى تفجيرٌ انتحاريٌّ في مدينة منبج، استهدف موقعاً بالقرب من مقبرة “الشيخ عقيل” جنوب غرب المدينة، لإصابة ستة أشخاص.

وتأتي هذه الهجمات، عقب إعلان ميليشيات قسد قبل أيام، سيطرتها على آخر معاقل تنظيم داعش في بلدة الباغوز بريف دير الزور الشرقي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى