معتمدُ توزيعِ الخبز ِفي مناطقِ الأسدِ يعتدي بالضربٍ على امرأةٍ

نشر ناشطون صباح اليوم الجمعة ، تسجيلاً مصو؟راً يظهر اعتداء معتمد توزيع الخبز لدى حكومة الأسد بالاعتداء على النساء وضربهن في مدينة صحنايا بريف دمشق الغربي.
وبعد هجوم معتمد توزيع الخبز على النساء تدخّل عدد من الشبان لإيقافه، ما تسبّب بنشوب عراكٍ بينه وبينهم..
تستمر أزمة الخبز في مناطق سيطرة الأسد، ويستمر معها تجمع المدنيين أمام الأفران ومراكز توزيع الخبز رغمَ التحذيرات من التجمّعات بسبب فيروس كورونا وسرعة انتشاره.

كما نشرت خلال الأيام الماضية صفحات موالية للاسد صوراً تُظهر تجمعَ العشرات في أحياء مختلفة من مدينة حلب للحصول على الخبز.
بحيث لايزال نظام الأسد عاجزاً عن حلّ مشكلة تأمين الخبز للسكان بدون إحداث أزمات.

وكان نظام الأسد قرّر فرض حظر تجول جزئيٍّ في مناطق سيطرته من الساعة السادسة مساء حتى السادسة صباحاً قبل أيام، وقراراً أخراً بمنع التجوّل أيام الجمعة والسبت من الساعة 12 ظهراً حتى الساعة السادسة صباحاً من اليوم التالي، وهذا ما تسبّب بزيادة التجمعات على الأفران، لاسيما في ظلّ عجز نظام الأسد عن توفير الخبز والمواد الأساسية بطريقة سهلة للأهالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى