نظام الأسد يعتقل عدد من نساء الغوطة الشرقية في دمشق

اعتقل حاجز يتبع لفرع الأمن العسكري التابع لقوات الأسد عدداً من النساء على أطراف بلدة كفربطنا بريف دمشق.

حيث قام حاجز الأمن العسكري باعتقال 3 نساء أثناء عودتهم من العاصمة دمشق مطلع الأسبوع الجاري بتهمة إجراء مكالمات هاتفية مع أقاربهم القاطنين في محافظة إدلب بالشمال السوري، بحسب ما أفادت به “شبكة صوت العاصمة”

وأوضحت الشبكة أن نظام الأسد يعمل على تعزيز حواجزه المتمركزة على أطراف بلدة كفربطنا منذ أكثر من 10 أيام، بالتزامن مع تكثيف أمني شديد على الداخلين والخارجين من المنطقة.

وكانت أجهزة المخابرات التابعة للأسد قد اعتقلت قبل أيام عدداً من الشباب في بلدة المليحة بالغوطة الشرقية لأسباب مجهولة رغم توقيعهم على اتفاق “تسوية”.

الجدير بالذكر أن مناطق سيطرة الأسد تشهد بشكل شبه يومي حملات اعتقال تطال الشباب بهدف سوقهم إلى الخدمتين الإلزامية والاحتياطية، تتركز معظمها في أرياف دمشق ، ومحافظة درعا جنوب سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى