وفد روسي رفيع المستوى يلتقي بالأسد.. بعد اجتماعه مع هيئة التفاوض والرياض

أجرى وفد روسي رفيع المستوى زيارة فيما تبدو أنها عاجلة إلى العاصمة دمشق يوم أمس الجمعة، حيث التقى خلالها رأس النظام “بشار الأسد”، وذلك بعد ساعات قليلة من اجتماعه مع ولي العهد السعودي “محمد بن سلمان” في الرياض.

وأكدت الخارجية الروسية في بيانٍ لها عقب اللقاء أن “المحادثات تناولت المسائل المتعلقة بضمان التسوية السياسية المستدامة للأزمة السورية،  كما جاء في قرار مجلس الأمن رقم 2254″، وذلك وفقاً لما جاء في بيانها.

وأوضحت الوزارة أن “اهتماماً خاصاً تم إيلاؤه إلى مهمة تشكيل اللجنة الدستورية وإطلاق عملها في أسرع وقت ممكن”، مضيفةً أنه “تم التباحث في مهمات ترتيب الأمور في سوريا، ما بعد النزاع وتطبيع علاقات نظام الأسد مع الدول العربية”.

وكان قد ضم الوفد المبعوث الروسي الخاص إلى سوريا “ألكسندر لافرنتييف” ونائب وزير الخارجية “سيرغي فيرشينين” وممثلين عن وزارة الدفاع الروسية، فيما حضر الاجتماع من طرف نظام الأسد اللواء “علي مملوك” رئيس مكتب الأمن الوطني و”أيمن سوسان” معاون وزير خارجية النظام.

تجدر الإشارة إلى أن روسيا تسعى إلى إعادة تأهيل نظام الأسد وتدويره مجدداً، وقد حاولت خلال الفترة الماضية تطبيع علاقاته مع الدول العربية وإعادته إلى مجلس الجامعة، إلا أن محاولاتها باءت حتى الآن بالفشل بسبب الرفض الأمريكي القاطع لذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى