أردوغان سنلحق الهزيمة بالتنظيمات الإرهابية في منبج مثلما فعلنا في عفرين

أعلن الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” أن بلاده تعمل جاهدةً لإنشاء منطقة آمنة في الشمال السوري، وذلك من أجل إتاحة الفرصة للسوريين الموجودين على الأراضي التركية للعودة إلى ديارهم.

وجاء ذلك في كلمة ألقاها الرئيس التركي يوم أمس الأحد، خلال حشد انتخابي لحزب العدالة التنمية الحاكم بمدينة إسكندرون في ولاية هاتاي جنوبي البلاد.

كما تعهد “أردوغان” بأن أنقرة ستوقف جميع التنظيمات الإرهابية عند حدها على طول حدود بلاده الجنوبية مع سوريا والعراق.

وأكد “أردوغان” بالقول: إن “أنقرة ستلحق الهزيمة بالتنظيمات الإرهابية انطلاقاً من مدينة منبج السورية بريف حلب، مثلما ألحقنا الهزيمة بهم في عفرين”.

وأضاف “أردوغان” قائلاً: إن “تركيا لن تسمح بتشكيل حزام إرهابي مناهض لها في شمالي سوريا، من قبل تنظيم (بي كا كا – ي ب ك) الإرهابي المدعوم من قبل الولايات المتحدة الأمريكية في شمال سوريا”.

وشـ.دد “أردوغان” على أن الجهات المعادية لتركيا، والمتورطة في التعاون مع التنظيمات الإرهابية، تترقب الانتخابات المحلية في 31 آذار الجاري، وتتمنى خسارة حزب العدالة والتنمية فيها.

حيث أعرب “أردوغان” بالرغم من ذلك عن ثقته بأن تركيا دولةً وحكومةً وشعباً ستفشل جميع المخططات التي تحاك ضدها في الانتخابات المحلية المقبلة والتي تشهدها جميع الولايات التركية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى