أوغلو تشكيل اللجنة الدستورية لسوريا سينتهي بأقرب وقت

صرح وزير الخارجية التركي “مولود تشاوش أوغلو”، إن مسار أستانا حقق مساهمات ملموسة في خفض التصعيد، وتقدم العملية السياسية في سوريا، وإن تشكيل اللجنة الدستورية أصبح في المرحلة الأخيرة بفضل الجهود المشتركة.

وجاءت تصريحات “أوغلو” في كلمته الافتتاحية يوم أمس الخميس، في مؤتمر “دعم مستقبل سوريا والمنطقة” والذي نظمه الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة في العاصمة البلجيكية بروكسل.

حيث أشار “أوغلو” إلى أن إيجاد حل للحرب المستمرة في سوريا منذ 8 أعوام، يجب أن يكون الهدف الرئيسي للمجتمع الدولي، مؤكداً أن تركيا تساهم في الحل السياسي في سوريا عبر مسار أستانة، وسط تنسيق تام مع الأمم المتحدة.

وأوضح “أوغلو” أنه بعد تشكيل اللجنة الدستورية، سوف يتوفر الجو المناسب لإجراء انتخابات عادلة وحرة في سوريا وذلك تحت رقابة الأمم المتحدة.

وأشار “أوغلو” إلى إن “مسار أستانة ساهم أيضاً في بناء الثقة بين الأطراف من خلال ضمان الإفراج عن المعتقـين بشكل متبادل بين نظام الأسد والمعارضة السورية”.

ولفت “أوغلو” إلى أن “اتفاق خفض التصعيد في منطقة إدلب، حقق نجاحاً في منع حدوث مأسـاة إنسانية جديدة، والحيلولة أيضاً دون حدوث موجة هجرة جديدة تجاه تركيا وأوروبا”.

كما شدد “أوغلو” على أن تركيا ملتزمة بجميع الاتفاقات بخصوص منطقة إدلب السورية على الرغم من جميع الاستفزازات من نظام الأسد، وأن تركيا مصممة أيضاً على حماية الهدوء والاستقرار في تلك المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى