الائتلاف الوطني يفتتح مقره الأول في الداخل السوري

افتتح الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية اليوم الأربعاء مقرّه الأول في الداخل السوري المحرّر في منطقة الراعي بريف حلب الشمالي.

جاء الافتتاح بحضور رئيس الائتلاف وأعضاء الهيئة السياسية في الائتلاف وقيادات (الجيش الوطني) ورؤساء المجالس المحلية في ريف حلب الشمالي، وتضمن الافتتاح عرضًا عسكريًا لتشكيلات من (الجيش الوطني).

وأكد السيد عبدالرحمن مصطفى رئيس الائتلاف على أهمية هذه المناسبة ووصفها بالاستثنائية، وأنّه حدث هام ومحوري معبراً عن أمانيه في تحرير جميع الأراضي السورية، والانتقال إلى دولة حرة ديمقراطية

وشدّد على أنّ افتتاح هذا المقر سيسمح للائتلاف أن يكون موجوداً على الأرض إلى جانب مؤسسات الحكومة المؤقتة والجيش الوطني والمجالس المحلية ومؤسسات المجتمع المدني بما يخدم الشعب السوري ويؤمن الخدمات لهم

وأشاد مصطفى بصمود الشعب السوري ونضاله ضد الاستبداد وجرائم الحرب التي يرتكبها نظام الأسد مشيراً أنّه لولا التضحيات والدماء التي روت تراب سوريا لما كانت المنطقة لتحرر من قوات الأسد والتنظيمات الإرهابية

يذكر أن الحكومة المؤقتة التابعة للائتلاف تعمل في الشمال السوري منذ عدة سنوات، وقامت بنقل معظم مقارها إلى مدن إعزاز ومارع بريف حلب الشمالي، بعد انتهاء معركة (درع الفرات) التي طردت تنظيم (داعش) من المنطقة..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى