الصين تقدم منحة ثالثة لنظام الأسد بقيمة 15 مليون دولار

قدمت الحكومة الصينية منحة مالية إلى حكومة نظام الأسد بقيمة 100 مليون يوان صيني أي ما يعادل قرابة 15 مليون دولار.

حيث وقع رئيس هيئة التخطيط والتعاون الدولي في نظام الأسد “عماد الصابوني”، يوم أمس الاثنين، الاتفاقية مع سفير الصين في دمشق، “فيونغ بياو”.

وقال “الصابوني” إن المنحة ستكون في تمويل مجموعة من “الاحتياجات ذات الطابع الإنساني، على أن يتم الاتفاق عليها لاحقًا بين الطرفين”.

وتعتبر المنحة هي الثالثة التي تقدمها الصين إلى نظام الأسد خلال ثلاثة أعوام، إذ قدمت في 2016 منحة بقيمة 110 ملايين يوان صيني، ثم قدمت المنحة الثانية 200 مليون يوان صيني.

كما قدمت الصين مساعدات سياسية وإنسانية في إطار دعمها لحكومة نظام الأسد، إذ وصلت، في تشرين الأول الماضي، 800 محولة كهربائية إلى مرفأ اللاذقية في الساحل السوري كمنحة من الصين.

كما تسلمت محافظة اللاذقية، في تشرين الثاني 2017، ألف طن من الأرز كمساعدات أرسلتها الصين “تعبيراً عن العلاقات الحميمة مع الشعب السوري”، وفق ادعائها.

وسعت الصين لزيادة مشاريعها الاقتصادية في سوريا، خلال العامين الماضيين، بهدف المشاركة في إعادة الإعمار.

وقال لوكالة تاس الروسية في نيسان 2018 إن “العديد من الشركات الصينية أعربت عن اهتمامها بالاستثمار في سوريا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى