خروج مظاهرات ضد ميليشا “قسد” في ريف دير الزور والأخيرة تفرق المتظاهرين

خرجت مظاهرات عدة في مدن وبلدات محافظة دير الزور شرقي سوريا، اليوم “الخميس وأمس الأربعاء “،مطالبة برحيل ميليشيا “قسد” من المنطقة، كما ونددت بفساد “قسد”، وسرقتها لموارد المنطقة.

جاء ذلك بحسب ما نقلت وكالة الأناضول، عن مصادر محلية حيث قالت : إن المئات من المتظاهرين شاركوا في الاحتجاجات التي خرجت ” اليوم الخميس” في مدينة البصيرة بريف دير الزور الشرقي، وبلدة العزبة بريف دير الزور الشمالي، مشيرين إلى أنّ عناصر ميليشيا “قسد” هاجموا مظاهرة في بلدة العزبة وفرّقوها بالقوة، دون ورود أنباء عن وقوع ضحايا

وأضافت المصادر أن العشرات خرجوا في مظاهرة أمس الأربعاء في بلدة الحصين بريف دير الزور الشمالي.

وأشارت المصادر أن المتظاهرين طالبوا برحيل “قسد” من أراضيها، ونددوا بسرقة المنظمة لموارد منطقتهم من نفط وغاز وغيرها.

وبحسب وكالة الأناضول فإن المتظاهرين رفعوا لافتات كتب عليها ” يسرقوننا باسم الديمقراطية” ، في إشارة إلى ما يسمى بميليشيا “قسد” ولا فتات أخرى كتب عليها ” نريد خروج قيادات قنديل” من المنطقة.

يذكر أن ميليشيا “قسد” تقدمت في شرق سوريا بدعم من التحالف الدولي، في ريفي دير الزور الشرقي والشمالي في منتصف عام 2017، واستكملت السيطرة عليهما مطلع آذار الماضي بعد طرد تنظيم داعش منها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى