شبكة حقوقية مقتل ٩ آلاف موظف إغاثة خلال ٨ سنوات في سوريا

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان أن نظام الأسد قتل خلال ثماني سنوات نحو تسعمئة موظف إغاثة، فيما لا يزال نحو أربعة آلاف آخرين قيد الاعتقال والإخفاء القسري.

وأضافت الشبكة في تقرير لها أن ٩١ من الكوادر الإغاثية قتلوا على يد الاحتلال الروسي فيما قتل تنظيم داعش ٤٧ آخرين، في حين قضى ثلاثة عشر بنيران التحالف الدولي، وأربعة وأربعون موظفا آخر على يد عدة أطراف بينها المليشيات الكردية الانفصالية.

ويعمد نظام الأسد بعد كل عملية قصف يشنها على المناطق المحررة إلى معاودة القصف مجددا على نفس المنطقة بهدف قتل عمال الإغاثة ولاسيما عناصر الدفاع المدني، وذلك لما يقومون به من توثيق جرائم الإبادة بحق المدنيين السوريين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى