شهداء وجرحى مدنيون في جسر الشغور غربي إدلب نتيجة انفجار مجهول المصدر

استشهد عدد من المدنيين وأُصيب آخرون بجروح، صباح اليوم الأربعاء، في مدينة جسر الشغور في ريف إدلب الغربي ، نتيجة انفجار مجهول المصدر استهدف تجمعاً سكنياً في وسط المدينة.

وأفاد مراسل شبكة المحرر في إدلب أنّ الانفجار خلّف 15 شهيداً وعشرات الجرحى في حصيلة أولية، مرجحاً ارتفاع عدد الضحايا بسبب وجود حالات حرجة بين المصابين، إلى جانب وجود عالقين تحت الأنقاض يعمل الدفاع المدني على إخراجهم.

وأضاف المراسل أنّ الأنباء تضاربت حول سبب الانفجار الذي ضرب المدينة، مشيراً إلى أنّ المعلومات الأولية تشير إلى أنّه ناتج عن سيارة مفخخة ضربت الشارع الرئيس المعروف في منطقة الصومعة، في حين تحدثت مصادر أخرى أن السبب قصف بصواريخ روسية بعيدة المدى دون تأكيد سبب الانفجار حتى الساعة .

وأظهرت تسجيلات مصوّرة نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي بعد حدوث الانفجار دماراً كبيراً في الأبنية السكنية، إلى جانب استمرار فرق الدفاع المدني في إسعاف الجرحى وانتشال جثث الشهداء العالقين تحت الأنقاض.

وكانت مدينة جسر الشغور غربي إدلب قد تعرّضت في وقت سابق إلى قصف بصاروخين من البوارج الروسية المتمركزة في البحر الأبيض المتوسط، ما أدى إلى إصابة عشرات المدنيين بجروح، فضلاً عن تعرّضها بشكل يومي لقصف مدفعي وصاروخي من جانب قوات الأسد المحيطة بالمنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى