عملية أمنية لهيئة تحرير الشام لملاحقة خلايا تنظيم “داعش “

أطلقت هيئة تحرير الشام عملية أمنية بريف إدلب الجنوبي لملاحقة خلايا تنظيم “داعش” في المنطقة.

وذكرت وكالة “إباء” التابعة لهيئة تحرير الشام عن مصدر أمني قوله: “إنّ الحملة الأمنية الموسّعة تستهدف خلايا تنظيم “داعش” في قرية مصيبين وما حولها بريف إدلب الجنوبي”.

وأضافت بحسب المصدر أنّ “الهيئة ألقت القبض على عشرة أشخاص يشتبه بتبعيتهم لتنظيم “داعش” فيما فجّر أربعة أخرون أنفسهم”.

ويسود في مدينة إدلب حالة من التوتر الأمني بسبب التفجيرات، والتي ربطتها هيئة تحرير الشام بخلايا تتبع لنظام الأسد وتنظيم “داعش”.

وفي تصريحات سابقة لمدير العلاقات الإعلامية لدى تحرير الشام قال: إنّ تنظيم “داعش” يتبع استراتيجية الحرب الأمنية في محافظة إدلب بعد إنهاء نفوذه على جبهات ريف حماة.

وأضاف إنّ الاستراتيجية تتضمن تجهيز عشرات الخلايا النائمة لتشن عمليات الخطف والقتل وتنشر الفساد في الشمال المحرر.

في كانون الثاني أعلنت هيئة تحرير الشام عن تنفيذ حكم الإعدام لـ 12 عنصراً يتبعون لتنظيم “داعش” والقبض على آخرين مسؤولين عن تفجيرات في إدلب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى